19 أكتوبر 2019السبت 20 صفر 1441

التطوع ​

قال تعالى : ( فمن تطوع خيرا فإن الله شاكرا عليم ) الأية 158 من سورة البقرة

العمل التطوعي أحد اللبنات الأساسية في بناء المجتمعات وتطورها، وهو أحد أبرز أنظمة التكافل الاجتماعي في الأمم المتقدمة والتي وضحها ديننا الحنيف

وهذا العمل الإنساني يكسب قوة روحية ونفسية بخلاف الثقه بالنفس التي يشعر بها المتطوع وهو يشعر بأنه لبنة صالحة في مجتمعه الكبير. كما أن الاحتكاك العملي مع الآخرين سيكسبه خبرة وأداء تراكمياً مع الوقت.​

​​